زواج الفنانة ألفة بن رمضان

عقدت الفنانة التونسية ألفة بن رمضان مساء أمس الاحد 10 فيفري 2019، قرانها على مدير وكالة أسفار.
وقد حضر عدد من الفنانين عقد قران ألفة بن رمضان.

هذا وقد اثار زواج الفة جدلا في صفوف روّاد مواقع التواصل الإجتماعيّ، حيث علّق البعض وأكّد ان فرق العمر بين الزوجين بدا واضحا وانّه يصغرها سنّا، فيما دعا البعض الآخر الى تجاوز هذه الملاحظات باعتبارها مسائل شخصية .

الخطوط التونسية : 270 مسؤولا على 230 عامل أمتعة !

أكّد وزير النقل رضوان عيارة إنهم يمتلكون برنامجا جاهزا وواضحا لإعادة هيكلة شركة الخطوط التونسية، قائلا إنّه معروض حاليا على الطرف الاجتماعي لإبداء الرأي فيه حتى يكون تشاركيا، وفق تعبيره.

وأوضح أنّ تبريرات شركة الخطوط التونسية بخصوص تقرير دائرة المحاسبات مفهومة باعتبارها شركة تجارية مدرجة في البورصة وظهور أي معطى يؤثر سلبا على معاملاتها.

لا سبيل لقبول انتدابات جديدة في شركة تونيسار هاندليغ

شدّد وزير النقل على أن لا سبيل لقبول انتدابات جديدة في شركة “تونيسار هاندليغ”، مشيرا إلى أنّها تضمّ الآن أكثر من 2700 عاملا وموظفا في المقابل لا تتجاوز احتياجاتها الفعلية 200 عاملا.

محمد الجبالي لشمس الدين باشا..” انت مجرد راقص وعليك احترام من هو أكبر منك..” !

بعد خلافه مع سامي الفهري يدخل شمس الدين باش الذي يبدو انه يفتعل المشاكل هذه الايام للظهور والترويج لمظهره الجديد ، يدخل في خلاف جديد مع محمد الجبالي لسبب تافه مرة أخرى

وتواصلت الاتهامات المتبادلة بين محمد الجبالي وشمس الدين باشا بسبب خلاف على “الميكرو” في حفل زفاف، حيث اتهم باشا الجبالي بالاستيلاء على توقيته وعدم احترامه وافتكاك “الميكرو” منه.

وقد ظهر محمد الجبالي على قناة “الحوار” متهما شمس الدين باشا بأنه مجرد راقص لا غير، وعليه احترام من هو اكبر منه وكل ما قيل في الموضوع اعتبره الجبالي “تطييح قدر”، وشدّد على انه لم يهرب بالميكرو في حفل الزفاف مشددا على انه ابن حي شعبي وإن أراد الرد عليه بطريقته فسيفعل لكنه يحترم زملائه

المهرجان الدولي للشاعرات المبدعات ببنزرت..تميز الافتتاح وفقرات شعرية وفنية تشد الجمهور

تحت شعار “إبداع المرأة وقضايا العصر”،انطلقت أمس الخميس 7فيفري 2019 فعاليات الدورة الثالثة للمهرجان الدولي للشاعرات المبدعات التي تنظمها الجمعية الدولية للقصيد الذهبي وتنمية الفنون بالاشتراك مع المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية ببنزرت وهي دورة حملت اسم الدكتورة فائزة سعد.

وقد تمّت خلال اليوم الافتتاحي زيارة خيمة الكتاب بساحة الفنون وخيمة المبدعين بإشراف جمعية سينما بنزرت ومعرض للكتاب بدار الثقافة “الشيخ إدريس”، تم إثرها تدشين المعرض التشكيلي “بريشتهن ..” لكل من: ربح السهيلي وهدى بالراضية وسهير التركي وأحلام بوصندل،تلاه عرض لإبدعات نساء سجنان في الفخار بعنوان “فخار سجنان فخرنا”.

وإثر ذلك تمّ افتتاح الدورة رسميّا بكلمة ترحيبية لرئيسة الجمعية الدولية للقصيد الذهبي وتنمية الفنون ومديرة المهرجان الشاعرة سميرة الشمتوري التي تحدثت عن الدورتين السابقتين وعن أسباب اختيار عاصمة الجلاء لاحتضان الدورة الحالية وما وجدته من دعم ومساندة من قبل المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمكان، قبل أن يلقي والي بنزرت محمد القويدري كلمة رحّب خلالها بالضيوف وعبّر عن سعادته باحتضان الجهة لهذه الدورة معربا في الآن ذاته عن رغبة عاصمة الجلاء في احتضان الدورات القادمة، وتلت كلمته كلمة المندوب الجهوي للشؤون الثقافية ببنزرت الأستاذ شكري التليلي الذي رحّب بدوره بالضيوف مؤكّدا على أهمية الانفتاح على مكونات المجتمع المدني كما أعرب عن استعداد المندوبية لمواصلة دعم هذا المهرجان الكبير.

وإثر ذلك، تم تكريم الدكتورة فائزة قبل أن تقدم الشاعرة التونسية وهيبة قوية قراءة شعرية ترحيبية تلتها أمسيتان شعريتان أثثتهما الشاعرات: فائزة سعد وحوراء البوش (تركيا) وقمر صبري الجاسم (سوريا) وسعيدة الباشطبجي وهاجر مبروكي وصالحة الجلاصي وفلة ميهوب وهندة الطرابلسي وعنان العكروتي (تونس)، وبديعة كشغري (السعودية) وذكرى لعيبي (العراق) ووصال الصقار (الأردن) وهي قراءات تخللتها وصلات موسيقية وشارك فيها شعراء من عديد الأقطار العربية في أمسية كانت رائقة إلى أبعد الحدود.

وخلال السهرة قدّمت فرقة سلاطين الطرب عرضا موسيقيا رائعا وكان ذلك بمشاركة الفنان الليبي محمد الصادق والفنان الجزائري عبد الرحمان غزال، ليسدل بذلك الستار على يوم ناجح بكل المقاييس.

ستنتفع بها مائة عائلة..تزويد ساقية سيدي يوسف بالغاز الطبيعي الجزائري

شرعت تونس رسميا في تزويد مدينة ساقية سيدي يوسف الحدودية مع الجزائر بالغاز الطبيعي الجزائري في خطوة ستنتفع منها 100 عائلة في مرحلة اولى على ان يتم توسعة الشبكة في وقت لاحق على كامل المدينة.

وأعطي اشارة انطلاق ضخ الغاز الجزائري في الشبكة المنزلية وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة، سليم الفرياني، ووزير الطاقة الجزائري، مصطفى قيطوني، في يوم يحتفل فيه التونسيون والجزائريون بمرور الذكرى 61 لاحداث ساقية سيدي يوسف ( 8 فيفري 1958 ) والتي تعرضت فيها المنطقة الى قصف من طيران الاستعمار الفرنسي.
ووقعت الاتفاقية الاطارية لهذا التعاون الطاقي بين البلدين من قبل كل من الرئيس المدير العام للشركة التونسية للكهرباء و نظيره الجزائري، تنفيذا لمشروع الشراكة المبرم في الغرض .
وكشف الرئيس المدير العام للشركة التونسية للكهرباء والغاز، المنصف الهرابي “ان الشركة ستتولى تزويد المدرسة الابتدائية 2 مارس (ساقية سيدي يوسف) بالغاز وتجهيزها بالسخانات اللازمة في اطار بادرة خيرية لا سيما وان المدرسة تكتسى رمزية خاصة اذ تحطمت خلال احداث الساقية “.

 

رئيس منظمة ارشاد المستهلك: أزمة زيت «الحاكم» متواصلة…و المحتكرون يستغلون ضعف الدولة

أكد لطفي الرياحي رئيس منظمة ارشاد المستهلك اليوم الجمعة 8 فيفري 2019، أن النقص المسجل في الزيت النباتي المدعم يعود إلى تفشي ظاهرة الاحتكار والتهريب وضعف الدولة في السيطرة على مسالك توزيع المواد المدعمة مؤكدا ان مزودي الزيت يحتكرون هذه المادة ويبيعونها مباشرة الى المطاعم بسعر مرتفع مقارنة بسعره المقنن. وقال ان تهريب الزيت الى السوق الليبية جعل هذا النقص يتفاقم.

وأضاف الرياحي أن تواصل النقص في تزود اغلب المحلات التجارية خلال الفترة المنقضية بمادة الزيت المدعم أثار عديد التشكيات والتساؤلات من قبل المواطنين حول اسباب فقدان هذه المواد الموجهة للاستهلاك العائلي خاصة امام اضطرار الكثير من الاهالي الى شراء انواع اخرى من الزيوت النباتية بأسعار مرتفعة مقارنة بالزيت المدعم.

دعا رئيس منظمة إرشاد المستهلك لطفي الرياحي مراجعة آليّات الرّقابة، حتى تتلائم مع طبيعة الطرف المالي والاقتصادي.

واعتبر الرياحي أن المستهلك التونسي هو “رهينة المضاربة والمساحات التجارية”،و استغلال الزيت المدعم في الطلاء و المطاعم.

وشدّد الرياحي على ضرورة بعث نقاط تزويد موجهة للمستعمل مع تشديد الرقابة من طرف وزارة التجارة.

المحكمة الإبتدائيّة بتونس تنظر في قضيتي الهجومين الإرهابيين على متحف باردو ونزل أمبريال سوسة

نظرت الدائرة الجنائيّة الخامسة المختصّة في القضايا الإرهابية بالمحكمة الإبتدائيّة بتونس، اليوم الجمعة، في قضيتي الهجومين الإرهابيين على متحف باردو ونزل “امبريال سوسة” اللذين جدا سنة 2015.

وقد واصلت هيئة المحكمة اليوم، الاستماع إلى أعضاء هيئة الدفاع عن المتهمين في القضيتين، الذين لم يقدّموا خلال الجلسات الماضية مرافعاتهم في حقّ منوبيهم، حتى يتسنى لها إثر ذلك رفع الجلسة للمفاوضة والتصريح بالحكم.

وأجمع أعضاء هيئة الدفاع عن المتهمين خلال مرافعاتهم، على “تحريف” حاكم التحقيق أو باحث البداية للوقائع والمعطيات التي أدلى بها منوّبوهم، معتبرين في الآن نفسه، انّ قرار دائرة الاتهام نسخة مطابقة للأصل من قرار ختم البحث، ممّا يعني انّ دائرة الإتهام لم تقم بأعمالها.

وفي هذا الصدد، قال محامي المتّهم عادل الغندري، إنّ منوّبه غير مورّط في قضيتي باردو وسوسة، وتمّ الزجّ به دون أدلة مادية، مبيّنا انّ موكله يشتغل في مجال التهريب، وقام بتهريب مجموعة من الأشخاص ظنّا منه انّهم سيتحوّلون إلى ليبيا ثم إلى إيطاليا، ولم يكن يعلم انّهم سيتلقون تدريبات قتالية أو سيقومون بالتحضير لهجومات الإرهابية.

ولفت إلى أنّ حاكم التحقيق قد حرّف الوقائع، وانّ محضر الأبحاث والاختبارات لم تثبت علاقة موكله بأي من المتهمين أو الأطراف الضالعة في عملية سوسة.

من جانبها، أدانت المحامية منية بوسالمي العمليات الإرهابية التي شهدتها البلاد، داعية إلى ضرورة احترام الضمانات والإجراءات التي أقرها المشرّع التونسي لمحاكمة المتهمين، باعتبار أنّ مكافحة الإرهاب تقتضي احترام القانون وحقوق الإنسان ورفض كلّ أشكال الظلم بما فيها المحاكمات غير العادلة.

وبيّنت أنّ منوّبها اعترف ببعض التهم المنسوبة إليه، على غرار محاولة التحاقه بسوريا، لكنّه لم يرتكب جرائم إرهابية، مضيفة أنّه نسبت له نفس التهم في قضيتي سوسة وباردو وهو ما يتنافى مع القانون الذي ينصّ على عدم محاكمة شخص من أجل إرتكاب الأفعال نفسها في قضيّتين.

أمّا بقيّة المحامين فقد طالبوا بالإفراج عن منوّبيهم لغياب أركان الجريمة ولعدم تورّطهم في القضيتين.

يشار إلى أنّ هيئة المحكمة، اتخذت اليوم قرارا بتأخير جميع القضايا المنشورة أمامها، إلى يوم 22 مارس القادم، من بينها قضيّة أحداث بنقردان التي جدّت يوم 7 مارس 2016، ويمثل فيها 21 متهما، والإكتفاء بالإستماع للمرافعات المتعلّقة بقضيتي باردو وسوسة.

يذكر أنّ الهجوم الإرهابي الذي استهدف المتحف الوطني بباردو يوم 18 مارس 2015، أسفر عن مقتل 21 سائحا أجنبيا واستشهاد الأمني أيمن مرجان، إلى جانب القضاء على الإرهابيين اللذين نفّذا العملية. وتضمّ هذه القضيّة 25 متهما، 22 منهم موقوفون على ذمة القضية و3 في حالة سراح.

أمّا قضيّة نزل “امبريال سوسة” التي جدّت يوم 26 جوان 2015 ، فقد أسفرت عن مقتل 38 سائحا وجرح 38 آخرين ،أغلبهم يحملون الجنسية البريطانية، ويمثل في هذه القضيّة الإرهابية ، 27 متهما ، 18 منهم في حالة ايقاف ، و9 في حالة سراح.

زغوان : الإعتداء بالعنف الشديد على كاتب عام بلدية أثناء تنفيذ قرار هدم بناية فوضوية

تعرض العباسي المنصوري الكاتب العام لبلدية زغوان اليوم الخميس ، أثناء تنفيذ قرار هدم بناية فوضوية إلى الإعتداء بالعنف الشديد خلف له أضرارا بدنية متعددة مما استوجب نقله على الفور إلى المستشفى الجهوي بزغوان لإسعافه حسب ما أفاد به طارق الزوقاري رئيس بلدية زغوان في تصريح لـوكالة تونس افريقيا للانباء. وأوضح في تصريحه أن المعتدين استغلوا انشغال أعوان الحرس الوطني بإخلاء محيط البناية من المواطنين وتأمين عملية تنفيذ القرار، للاعتداء على الكاتب العام للبلدية بالضرب الشديد قبل أن التفطن لهم من طرف أعوان الأمن وإيقاف اثنين من المعتدين على ذمة التحقيق من أجل الإعتداء على موظف أثناء مباشرته للعمل ومنع المصالح البلدية من تنفيذ قرار هدم .

وأضاف طارق الزوقاري أن البناية المذكورة كان قد صدر في شأنها قرار هدم وتم التنبيه على مالكها في مناسبتين بإزالتها نظرا لتواجدها بأرض فلاحية وعلى حرمة وادي ، كما سيشمل جزء منها توسعة الطريق الجهوية 133 إلى جانب عدم حصول صاحبها على رخصة بناء (وات )

محاكمة مريض “شلط” نفسه بشفرة حلاقة وتعرى امام الإطار الطبي وهشم معدات “الرابطة”..

جلبت اليوم الخميس الوحدات الأمنية إلى الدائرة الجناحية السادسة بالمحكمة الابتدائية بتونس موقوفا في العقد الثاني من العمر متهم بالاعتداء على الإطار الطبي بمستشفى الرابطة والتعري عليهم بعد تجرده من جميع ملابسه وتهشيم التجهيزات والاعتداء على ذاته البشرية بشفرة حلاقة مما أحدث حالة فزع بالمستشفى المذكور ..

وقد اعترف المتهم بما نسب إليه وبين انه كان مريضا وقد ظل ينتظر طويلا في المستشفى ولما طلب العلاج تأخروا عليه على حد قوله مؤكدا أنه يعاني من مرض الأعصاب وقد شعر بالتشنج وفقد السيطرة على نفسه فهشم المعدات والأجهزة واعتدى على الإطار الطبي معبرا عن ندمه…

المحكمة قررت حجز القضية اثر الجلسة للتصريح بالحكم..

الحرس البحري ببنزرت يحتجز حوالي 75 كلغ من القنب الهندي في أقل من 24 ساعة

تمكنت مصالح الحرس البحري ببنزرت، ليلة أمس، من حجز حوالي 45 كلغ من مادة القتب الهندي في معتمدية سيدي مشرق البحرية من معتمدية سجنان،وفق ما اكده مصدر امني مسؤول.

واوضح نفس المصدر أن دورية رقابية لمصالح الحرس البحري، وخلال عملها التفقدي الدوري والدقيق بزوايا الشاطئ الصخري، اكتشفت وجود تلك الكمية من القنب الهندي الرفيع والمقدرة باكثر من 2 مليون دينار، فتم على الفور حجزها مع تعهد فرقة الارشاد البحري بالتحقيق المعمق حول ملابساتها ومصدرها.

يذكر أن مصالح الحرس البحري ببنزرت كانت قد احتجزت، قبل 24 ساعة، وفي نفس المكان، حوالي 30 كلغ من نفس هذه المادة المخدرة.