حركة الشعب تخسر مقعدا بالبرلمان

أكّد عضو الهيئة العليا المستقلّة للانتخابات محمد التليلي المنصري أن حزب الرحمة استعاد مقعده بدائرة بن عروس، بعد أن أسقطته الهيئة، مشيرا إلى أنه بناء على هذا القرار فإن المقعد الذي مُنح لحركة الشعب قد أُلغي.

وقال التليلي المنصري في تصريح اعلامي، أن المحكمة الادارية أصدرت اليوم الاثنين 21 أكتوبر 2019، 8 قرارات بخصوص الطعون التي رفعتها قائمات ترشحت للانتخابات التشريعية، رُفضت جميعها إلا الطعن الذي تقدمت به قائمة حزب الرحمة في بن عروس والذي قبلته المحكمة في الطور الابتدائي.

وكانت الهيئة العليا المستقلّة للإنتخابات أعلنت خلال تقديمها للنتائج الأولية للانتخابات التشريعية لسنة 2019 عن الإلغاء الكلي لقائمة “حزب الرحمة” بالدائرة الإنتخابية ببن عروس، واسناد مقعدها إلى قائمة حركة الشعب ببنعروس، وذلك لارتكاب رئيس القائمة سعيد الجزيري مخالفات تعلّقت بخرق ضوابط الصمت الانتخابي للانتخابات التشريعية، بناء على تقرير صادر عن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.