الشروق الجزائرية: القروي يغرق و قيس سعيد المرشح الأقوى لدخول قصر قرطاج

اعتبرت صحيفة الشروق الجزائرية ان أغلب التعليقات حول المناظرة التليفيزيونية المباشرة وغير المسبوقة بين مرشحي الرئاسة التونسية قيس سعيد ونبيل القروي، أظهرت فارقا كبيرا بين قيس سعيد، الذي أعطى انطباعا أنه مرشح متمكن من فن الخطابة والإقناع وتفاصيل عدة ملفات تم تناولها رغم بعض الأجوبة العمومية ونبيل القروي الذي ظهر مرتبكا في إجاباته وسط تركيز على قضايا الفقر والتكنولوجيات الجديدة.

ويقول أنصار نبيل القروي، رجل الأعمال الذي يواجه اتهامات فساد على أن هذا السباق هو اختيار بين نصير فقراء تونس العلماني الناجح في حياته المهنية من جانب ومحافظ لا يملك خبرات ويحظى بدعم الإسلاميين من جانب آخر.

أما أنصار قيس سعيد، أستاذ القانون الذي لم يكد يمارس دعاية تذكر في السباق الانتخابي، فيرون أن السباق بين مرشح متواضع من أصحاب المبادئ يمثل ثورة 2011 التي جلبت الديمقراطية للبلاد وبين مرشح من النخبة الثرية الثابتة في تونس.