عيش تونسي مرشحة عميد متورط في قضايا تعذيب وقتل في التسعينات (التفاصيل)

قال مطيع العياري ابن الشهيد الطاهر العياري، أن فوزي العلوي المترشح للتشريعية مع “عيش تونسي”، محل تتبع قضائي في جناية (إختطاف و إحتجاز) منذ أكثر من 3 سنوات.

وأشار في تدوينة عبر صفحته الرسمية بالفايسبوك إلى أن الملف لا يزال في الرفوف، ولم يتم حتّى سماعه رغم أن الشاكي المدير السابق للأمن الرئاسي.

وأضاف العياري أن العلوي محجّر عليه السّفر في ديسمبر 2018 مع عبد الله قلال ومحمد الهادي بن حسين وعبد الحفيظ الفرزة وموسى الخلفي ومحمد علي القنزوعي وعز الدين جنيح في قضيّة براكة الساحل.

وفي نفس السياق أكد أنه ضالع في جميع العمليات المسترابة في تاريخ القوات المسلحة (المجموعة الامنية، براكة الساحل ..) و هو من كلف باختطاف الجنرال سيك سالم مدير الامن الرئاسي (بعد القاء كلمة محمد الغنوشي بامر من رشيد عمار يوم 14 جانفي 2011 بعد استدراجه بسيارة خاصة تتبعه)، كما أنه متهم في قضايا تعذيب وقتل في سنة 1991، وهو أيضا كان مكلفا بمراقبة والده الشهيد.