الزبيدي يدخل مرحلة الاستهتار المطلق بعد نشر صوره مع قيادات عسكرية

أثار نشر حملة المرشح الرئاسي ووزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي صورة في اجتماع شعبي في المنستير تظهره رفقة قيادات عليا في الجيش الوطني موجة واسعة من الانتقادات في مواقع التواصل الاجتماعي استنكارًا لما اُعتبر توظيفًا للجيش الوطني في الحملة الانتخابية.

واعتبر نشطاء أن الزبيدي يسعى لاستغلال صفته كوزير للدفاع للزج بالجيش في الصراع الانتخابي وللإيهام بدعمه من المؤسسة العسكرية.

واعتبر نشطاء أن الزبيدي يسعى لاستغلال صفته كوزير للدفاع للزج بالجيش، الذي يُعد أكثر المؤسسات الموثوقية لدى التونسيين، في الصراع الانتخابي وللإيهام بدعمه من المؤسسة العسكرية المعروفة بحيادها.

ودعا هؤلاء النشطاء للمحافظة على إبعاد الجيش عن مختلف التجاذبات السياسية والانتخابية.