عبد الفتاح مورو : أمسكنا الإرهاب في عقر داره وأدعو إلى بعث الجيش الرابع كضرورة حتمية

اثر سؤاله عن تقييمه للأوضاع الأمنية ضمن المناظرة الوطنية “الطريق الى قرطاج” أكد المترشح للرئاسية عبد الفتاح مورو أن بلادنا تمكنت من مسك الإرهاب في عقر داره مضيفا”نحن نتابع الارهاب باعتباره داء لا نأتمنه”

ودعا إلى بعث الجيش الرابع كضرورة حتمية و سد منيع لايقاف الانتدابات المعلوماتية الخارجية التي تستقطب شبابنا الى الارهاب مشيرا الى انه من الواجب دعم جيشنا وتحصين حظوظنا بتوطين شبابنا لمنع تسلل الإرهاب والارهابيين الى ارض تونس قائلا ” نعلم جميعا أن 70 في المائة من الإرهابيَن الذين عملوا على أرض تونس تمَ انتدابهم عن طريق المعلوماتية وعن طريق انتداب خارجي”.