رفع الحصانة عن وزير الداخلية الأسبق ناجم الغرسلي

قرر مجلس القضاء العدلي، الیوم الثلاثاء، رفع الحصانة عن القاضى محمد ناجم الغرسلي، وزیر الداخلیة الأسبق وسفیر تونس السابق في المغرب، بعد طلب رفع الحصانة الذي أحاله القضاء العسكري على المجلس خلال شهر نوفمبر 2017 ،وفق ما أفاد به (وات)، الناطق الرسمي باسم المجلس الأعلى للقضاء عماد الخصخوصي.

وكان قاضي التحقیق العسكري وقبل توجیهه طلب رفع الحصانة، قد استمع الى الغرسلي كشاهد بصفته وزیرا سابقا للداخلیة، في قضیة الاعتداء على امن الدولة الخارجي المتهم فیها رجل الاعمال شفیق جرایة وعدة أشخاص آخرین.

یذكر أنه تم إنهاء مهام محمد ناجم الغرسلي كسفیر لتونس لدى المملكة المغربیة منذ نهایة أكتوبر الفارط، دون ذكر الأسباب التي تم على أساسها اتخاذ هذا القرار.

وكان الغرسلي تسلم، یوم 17 فیفري 2016 ،أوراق اعتماده سفیرا فوق العادة مفوضا لتونس لدى المملكة المغربیة، وذلك بعد خروجه من حكومة الحبیب الصید، في تعدیل حكومي في جانفي 2016.