أعمال عنف بعد مقتل أمريكي من أصول افريقية وإعلان حالة الطوارئ

أعلنت  السلطات في ولاية كارولاينا الشمالية بالولايات المتحدة حالة الطوارئ عقب اندلاع أعمال عنف لليلة الثانية على التوالي أسفرت عن إصابة شخص بجروح، وذلك خلال احتجاجات على خلفية مقتل أمريكي من أصول افريقية برصاص الشرطة.

وقد شهدت مدينة شارلوت “أعمال عنف بين مدنيين” وتظاهرات عنيفة لليلة الثانية على التوالي. وأعلنت بلدية المدينة مقتل المتظاهر أولا قبل أن تؤكد أنه لا يزال على قيد الحياة و”لكنه بحالة حرجة”.

وكانت السلطات قد ذكرت أن الرصاصة التي أصيب بها المتظاهر “أطلقت خلال اشتباك بين مدنيين”، مؤكدة أن الشرطة “لم تطلق النار”.