تسجيل 77 حريقا حتى الأسبوع الأول من جويلية 2016 (إدارة الغابات)

بلغ عدد الحرائق المسجلة، من ماي 2016 وحتى الأسبوع الأول من جويلية الجاري، 77 حريقا أتى على 90 هكتارا (هك) مقابل 70 حريقا أتلف 130 هك، في نفس الفترة من سنة 2015

وأفاد مدير عام إدارة الغابات بوزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، حبيب عبيد، الاحد، “وات”، أنهرغم الحرارة المرتفعة، فان الوضع العام تحت السيطرة وليس هناك ما يدعو الى الفزع أو التخوفلا سيما وان الحرائق المسجلة تمت السيطرة عليها بالكامل وإخمادها.

ونشبت الحرائق في غابات جندوبة وسليانة والكاف مع تسجيل حريق هام نسبيا في منتصف شهر جوان المنقضيفي جبل النحلي (ولاية اريانة) أتى على 13 هك وتمت السيطرة عليه، بحسب المسؤول.

وقال عبيد، انه تم يوم الفطر (6 جويلية 2016)، تسجيل 9 حرائق، فقط، استوجبت تجنيد حوالي 120 من اعوان الغابات والحماية المدنية.

وفند في الآن نفسه، امكانية افتعال هذه الحرائق مرجعا إياها إلى الحرارة المرتفعة في ذلك اليوم.

وذكر، ايضا، أن الحرائق المسجلة في الحقول بمناسبة موسم الحصاد، لم تتجاوز مساحة 100 هك.

ولفت مدير عام الغابات من جانب أخر، الى أن عدد الحرائق شهد تراجعا ملحوظا مقارنة بسنة 2012، إذ تمتسجيل 400 حريق اتلف ما يناهز 5 ألاف هك من الغابات لينزل هذا العدد، حاليا، إلى مستوى 77 حريق.

وفسر المتحدث الامر، بمراجعة الخطة الوطنية للوقاية من الحرائق من خلال العمل على تعزيز الموارد البشريةوخاصة اقتناء معدات جديدة ومتطورة وتكثيف اليقظة والمراقبة.

وبين في ذات الإطار، أن أسطول الحماية المدنية تعزز في الفترة الأخيرة، بشاحنات جديدة وذلك ضمن التعاون التونسي الفرنسي والألماني.

كما اقتنت وزارة الفلاحة 53 شاحنة من بينها 32 شاحنة جديدة (تتراوح سعتها بين 600 و 6 ألاف لتر) علاوة على إبرام صفقة لاقتناء 100 شاحنة إضافية يجري تسليمها على دفعات حاليا.

وتوجه مدير عام إدارة الغابات بدعوة الى متساكني الغابات والمصطافين من اجل اتخاذ الاحتياطات اللازمة وتفادي إلقاء بقايا السجائر والإبلاغ السريع عند نشوب أولى شرارات الحريق.