وزارة الخارجية .. نجاة 11 تونسيا من حادثة غرق مركب هجرة غير شرعية بالسواحل الليبية وانتشال جثمانين إثنين

أفادت وزارة الشؤون الخارجية اليوم الإثنين بأن السلطات الليبية قد أكدت نجاة 11 تونسيا من حادثة غرق مركب هجرة غير شرعية بالسواحل الليبية وانتشال جثمانين إثنين تم تسليم أحدهما إلى عائلته وأن البحرية الليبية تواصل جهودها للبحث عن باقي المفقودين.

وأشارت الوزارة، في بيان صحفي، إلى أنها قامت بالتنسيق مع السلطات الليبية بتأمين عودة التونسيين الناجين عبر المعبر الحدودي رأس جدير، وأنها تواصل مساعيها مع الجهات الليبية المختصة للتعرف على هوية المتوفين ومعرفة مصير المفقودين.

كما بينت أنها تولت حال علمها بغرق مركب بحري على متنه 150 مهاجرا غير شرعي من بينهم 24 تونسيا، أبحر من سواحل مدينة صبراتة الليبية، متابعة الحادث والتنسيق مع البعثات الدبلوماسية والقنصلية الليبية بتونس والسلطات الليبية بطرابلس لمعرفة مصير التونسيين المشاركين في الرحلة.