الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي تنفذ اليوم وقفة إحتجاجية للتعبير عن موقف الأساتذة الجامعيين من سياسة الوزارة

قررت الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل ، تنفيذ وقفة احتجاجية، اليوم الاثنين ،أمام مقر وزارة التعليم العالي، احتجاجا على ما اعتبرته تمشيا انفراديا ونزعة تسلطية في تسيير الجامعة التونسية.

وأكدت ،في بيان لها، مؤخرا ،أن هذه الوقفة تقررت احتجاجا على التخلّي عن الوجه التشاركي في اصلاح منظومة التعليم الجامعي، وعدم اجراء أي تفعيل اصلاحي والتعامل مع ملف الاصلاح تعاملا دعائيا لا غير، اضافة الى ايصاد أبواب التفاوض والحوار الاجتماعي مع الهياكل النقابية.

كما نددت ،في ذات السياق بإيقاف الترقيات الداخلية، والانتدابات، وعدم خلاص الساعات الإضافية والعرضية وعدم خلاص تأجير مشاريع التخرج وعدم خلاص أجور المساعدين المتعاقدين وكل ما انجز عملا بمقتضى جدول أوقات رسمي مسلم من قبل المجالس العلمية معبرة عن استيائها من سكوت الوزارة عن الفوضى العارمة في الخلاص وعدم الخلاص الراجعة لاجتمهادات ماقبي المصاريف المالية .

وكان الكاتب العام لنقابة التعليم العالي والبحث العلمي، حسين بوجرة، قد افاد في تصريح ل”وات” أنه تقرّر “حجب الأعداد والامتناع عن مناقشة مشاريع التخرّج لفائدة الطلبة وذلك في بعض جامعات ولايات الجمهورية التي لم يقع فيها تسديد أجور الاساتذة المتعاقدين والساعات الاضافية بالنسبة للاساتذة القارين مضيفا ان الاساتذة الجامعيين سيعبرون خلال وقفة احتجاجية، عن موقفهم ،من سياسة الوزارة التي تتعارض مع مصالح الجامعة والجامعيين”.