حركة الفصل الثامن تساند مقترح تشكيل حكومة وحدة وطنية وتدعو إلى استقالة الصيد

عقدت حركة الفصل الثامن اليوم ندوة صحفية بالعاصمة دعت فيها رئيس الحكومة الحبيب الصيد إلى الاستقالة بحكم فشل حكومته في التعاطي مع ملف الشباب وفي طرح برنامج ناجع للاستجابة لمطالبه الأساسية.

وقد أكد السيد أسامة الخليفي الناطق الرسمي باسم الحركة تبنيها لمقترح رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بتشكيل حكومة وحدة وطنية معتبرا المصالحة الوطنية خيارا ضروريا استراتجيا لا بديل عنه اليوم.

وأعلن عن مقاطعة الحركة للمؤتمر الوطني للشباب لسقوطه في التجاذبات السياسية وتوظيفه لحسابات ضيقة مؤكدا على ضرورة تحقيق المصالحة مع الشباب الذي أقصي من المشاركة في إدارة الحكم رغم انه استعمل في الحملات الانتخابية للاستقطاب والتعبئة ولرسم البرامج وإطلاق الوعود.

وشدد أسامة الخليفي على ضرورة تشريكهم في المشاورات وفي حكومة الوحدة الوطنية معتبرا أي حكومة جديدة لا تراعي تمثلية الشباب يعتبرها حكومة اقصائية.

ومن جهته اعتبر نجيب الدزيري عضو الحركة انه من حق الشباب اليوم المساهمة في بناء البلاد وإنقاذها من الأوضاع التي تتخبط فيه في ظل فشل النخب السياسية، كما بين خليل البرهومي عضو الحركة بدوره انه من الضروري اليوم تشريك الشباب في تقرير المصير والتعويل عليه في مواقع متقدمة في الحياة الحزبية وفي إدارة الحكم وتقلد المناصب الهامة في أجهزة الدولة.