المسرحي الساخر Dieudonné وهو فرنسي من أصول كامرونية مهدد بالسجن و السبب..

المحرر _ تونس _ المسرحي الساخر Dieudonné وهو فرنسي من أصول كامرونية، مهدد ب7 سنوات سجن و ب100 ألف أورو…و السبب كتابته “je me sens Charlie Coulibaly” بصفحته الخاصة على الفيسبوك بعد مشاركته في مظاهرة باريس أول أمس في إشارة إلى أن الحابل إختلط بالنابل في هذه المظاهرة و أن الجلاد تظاهر جنبا إلى جنب مع الضحية (عباس و نتانياهو)…حيث إعتبرت السلط و الإعلام المتصهين أن ذلك يعد ضربا من ضروب السخرية من ضحايا شارلي هبدو و دعم للإرهاب و الترويج له…
يعني أن تسخر بل و تُحقّر من الأديان و الرسل و أن تضحك من معتقدات شعوب بأكملها فهذا حرية تعبير، أما مجرد أن يُفهم من كلامك من أنه تلميح ساخر من الضحايا فهذا يعد تطرفا…الإمضاء فرنسا أم الحريات!!و للتذكيز فإن ديودونيه هو من الفنانين الفرنسيين القلائل المساندين للقضية الفلسطينية و هو ما إنفك يشكك في محرقة اليهود بشجاعة أقضت مضاجع الصهاينة في فرنسا…