كوريا الشمالية تصف أوباما “بالقرد” وتتّهمه بالارهاب

اتهمت كوريا الشمالية اليوم السبت الولايات المتحدة  بحرمانها من الاتصال بالانترنت مطلع الاسبوع الجاري ووصفت الرئيس الأميركي باراك أوباما “بالقرد” لتشجيعه دور السينما على عرض فيلم “المقابلة” الذي يتناول بسخرية الزعيم الكوري الشمالي.

وأكدت اللجنة الوطنية الكورية الشمالية للدفاع أن باراك “أوباما متهور دائما في أقواله وأفعاله مثل قرد في غابة استوائية”، متهمة الرئيس الأميركي بتحريض دور العرض على تقديم الفيلم يوم عيد الميلاد.

واكد ناطق باسم اللجنة “اذا واصلت الولايات المتحدة الوقاحة والطغيان واستخدام اساليب العصابات على الرغم من التحذيرات المتكررة (من قبل كوريا الشمالية)، فعليها ان تبقي في ذهنها ان افعالها السياسية الفاشلة ستؤدي حتما الى ضربات قاتلة”.

واتهم الولايات المتحدة بربط عملية القرصنة بكوريا الشمالية “بدون اي دليل واضح”، مكررا اداة بيونغ يانغ للفيلم الذي قال انه “يهدف الى التحريض على الارهاب انتج بمساعدة سياسيين كبار في الادارة الأميركية”.