انتهاء أزمة الطائرة المصرية المحتجزة بالسويد

المحرر – تونس – أعلن مسؤول مصري، اليوم الخميس، انتهاء أزمة الطائرة المصرية المحتجزة في السويد، منذ صباح أمس.

وقال رشدي زكريا، رئيس شركة “سمارت” المصرية للطيران (خاصة) إن “طائرة الشركة التي كانت محتجزة بالسويد تم التصريح لها بالإقلاع من مطار (مالمو) للقاهرة في الساعة الثانية ظهراً (لم يوضح وفقا لأي توقيت)”.

وكانت طائرة تابعة لشركة طيران “سمارت” من طراز “سيسنا سايتيشن”، تم احتجازها فى ساعة مبكرة من صباح أمس الأربعاء في مطار مالمو بالسويد، عقب مطالبة 10 سوريين كانوا على متنها، بحق اللجوء السياسي، وتبين حملهم تأشيرات سويدية مزيفة.

وفي تصريحات صحفية، أضاف زكريا أن “السلطات السويدية تأكدت أن الشركة والطاقم ليس عليهم أدنى مسؤولية في هذه الواقعة وعليه تم التصريح للطائرة بالإقلاع”.