طارق الكحلاوي: نحن إزاء مواطنين من درجتين.. وهاته البدايات فحسب

تعليقا على عدم  توجيه دعوة للرئيس منصف المرزوقي لحضور الجلسة الافتتاحية لمجلس نواب الشعب في مقابل توجيه دعوة للرئيس السابق فؤاد المبزع, كتب القيادي في حزب المؤتمر من أجل الجمهورية طارق الكحلاوي على صفحته على الفايسبوك ”  لا يجب ان نطبق الدستور ونكلف رئيس الحزب الاغلبي لان ذلك يمنعه من المناورة السياسية ليؤمن التحالفات اللازمة لانتخابه رئيسا… لا يجب ان نستعمل حقنا القانوني في الطعون لان ذلك سيجعل الانتخابات اخر ديسمبر و”ثلاثة ارباع التوانسة يخرجو عطلة للخارج” (على حد قول السبسي)…. لا يمكن ان ننتقد قرار المحكمة الادارية حتى لو كانت المكلفة بالنظر في الطعون زوجة المدير التنفيذي لحزب السبسي… لا يجب ان ننتقد تصريحات السبسي التي اهان فيها مليون تونسي ولم يبد اي رغبة للاعتذار عنها والا فانه سيقع اعتبارنا محرضين على العنف… لا يجب للاحزاب المساندة للدكتور المرزوقي ان تنتقد السبسي والا فانها تعتبر مساندة للارهاب ويجب حلها…. اخيرا ليس من حق الرئيس المرزوقي حضور جلسة مجلس نواب الشعب لاسباب بروتوكولية ومن حق رئيس الحكومة الحضور والمرشح المنافس له ايضا…”

و تابع الكحلاوي قوله “نحن ازاء مواطنين من درجتين… وهاته البدايات فحسب”.