بوتفليقة تحت المراقبة الصحية في مستشفى فرنسي.

المحرر – تونس – قال مصدر بالشرطة الفرنسية يوم الجمعة إن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة دخل مستشفى في مدينة جرينوبل بفرنسا يوم الخميس.

ولم تتوافر لدى المصدر تفاصيل عن أسباب دخوله المستشفى. ولم يتسن الاتصال بمسؤولين جزائريين للتعليق.

كان بوتفليقة قد أصيب بجلطة دماغية في أوائل عام 2013 عولج على إثرها في مستشفى بفرنسا. وعاد بعدها إلى فرنسا عدة مرات لإجراء فحوص.

وكان الرئيس الجزائري قد التقى وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس بالجزائر يوم الاثنين الماضي حيث تناولا العلاقات الثنائية بين البلدين.