صالح الأزرق: نداء تونس قام بعمليّة سطو “سلمية” على السّلطة ويعمل على إجهاض الثّورة

لن اقبل بحكم نداء تونس ورئاسته للحكومة وسيبقى بنظري حزبا فلوليا غير شرعي ، وهو ضمن الثورة المضادة قام بعملية سطو “سلمية” على السلطة ويعمل على اجهاض الثورة ، مالم يلبي الشروط التالية :
++++++++++++++++++
+ ان يعلن امام الناس براءته تماما من نظام المخلوع وحزب التجمع المنحل وتأييده الكامل للثورة وأهدافها ..
+ أن يؤكد المضي في المحاكمات المنتظرة لكل القتلة والفاسدين والمجرمين من أزلام النظام السابق .
+ ان يبدأ باعتقال كمال لطيف ومحاكمته وكل الشخصيات المتورطة معه في محاولات ارباك الثورة والتآمر ضدها .
+ أن يلتزم بالتوزيع العادل للثروة والمناصب وان لا نعود لمنطق : الساحل يقود وينفرد بالثروات والمناصب ، وباقي الجهات مجرد توابع .
+ أن يقبل السبسي بالوقوف امام القضاء العادل فيما يتعلق بالاتهامات الموجهة اليه بقتل اليوسفيين وبتزوير انتخابات سابقة وغيرها من التهم حتى نكرس منطق ” لا أحد فوق العدالة ” .
+ ان يقوم الحزب بتطهير نفسه من كل قيادات واعضاء التجمع السابقين واعلان البراءة منهم والقبول بهدف الثورة الرئيسي وهو ابعاد التجمعيين على الحياة السياسية ل10 سنوات على الاقل .
+ ان يقوم الحزب باعلان الالتزام التام بهوية البلاد واخلاق أهلها وان لا يعود الى ممارسات النظام السابق بمحاربة المظاهر الدينية ومطاردة اصحاب اللحى والمحجبات ..
++++++++++++++++++
أعرف ان هذا الحزب لا يملك لا الارادة ولا القدرة على تلبية هذه الشروط وبالتالي لن يفعل شيئا منها ، فلا يمكن للابن ( نداء ) ان يتبرأ من ابيه ( التجمع ) . ولهذا أنا باق على موقفي ، حتى اشعار آخر.

اعلامي بقناة الحوار