علي العريض يكذّب الأرقام المقدّمة من الوطنية و يعتبرها تمهيد للتّشكيك في النّتائج النّهائية