ليبيا: أهالي طرابلس يرفضون العصيان المدني الذي دعا إليه حفتر

بعد دعوة الحكومة الليبية المنبثقة عن برلمان طبرق و المدعومة من الإنقلابي “خليفة حفتر” و أزلام القذافي إلى العصيان المدني في طرابلس, أصدر المكتب الإعلامي لعملية “فجر ليبيا” المحسوبة عن ثورة 17 فبراير ,و التي تسيطر على قرابة 90% من الأراضي الليبية,  بيانا اليوم الإربعاء , 22 أكتوبر 2014, أكدت فيه “لكل مواطن ليبي في ربوع ليبيا الموحدة الحبيبة و لكل العالم الخارجي بأن مدينة طرابلس العاصمة تشهد اليوم ازدحاما شديدا في كل شوارعها و تشهد يوما عاديا في كل مرافقها و مؤسساتها مما يدل دلالة واضحة و رسالة جلية نقية من أبناء العاصمة إلى رفض دعوات التهييج و إثارة الفوضى التي يقوم بها رئيس وزراء برلمان الخونة و الانقلابيين في طبرق .
كما يؤكد المكتب الاعلامي لعملية فجر ليبيا لكل أبناء ليبيا البررة أن هذه الدعوات التي يطلقها برلمان الخونة و رئيس وزرائه لهي لصرف أنظار الليبين عن ما يجري من إرهاب تمارسه ميليشيات حفتر في بنغازي للاستفراد بها و بشرقنا الحبيب لتنفيذ مخطط التقسيم الفرنسي الذي جاء به العميل السارق علي زيدان .
و عليه فإننا ندعو كافة أبناء الشعب الليبي لتكاثف جهودهم لدعم ثوار بنغازي في مكافحة مشروع التقسيم و استباحة أرض ليبيا من قبل المجرم السيسي و من يساعده من برلمان الخونة” .