الجزائر تعاقب المبشّرين بغير الإسلام بالطّرد و السّجن للجزائريين منهم

هدد وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، المبشرين بغير الدين الإسلامي في الجزائر من الأجانب، بالطرد، وبمعاقبة الجزائريين منهم بالسجن.
وقال وزير الشؤون الدينية، لإذاعة القرآن الكريم، إن ممارسة الشعائر الدينية لغير المسلمين في الجزائر مكفولة في القانون الجزائري، ولا يجب تفسير القانون بشكل خاطأ.

وأكد محمد عيسى، أن الدستور الجزائري ينص على أن الإسلام دين الدولة ويضمن حرية المعتقد، وعلى هذا الأساس فإنه لا يمكن التدخل في حرية الأفراد لاختيار ديانتهم، مبرزا أن القانون يمنع التبشير لغير الدين الإسلامي في الجزائر، ويعتبر أن الأشخاص الذين يدعون إلى ديانة أخرى “جناة”، يجب طردهم خارج البلاد بالنسبة إلى الأجانب، و السجن وغرامات مالية بالنسبة للمبشرين الجزائريين.