قيادات النهضة تجتمع مع الفنانين و المبدعين

 المحرر – تونس -نظّمت جمعيّة فنّ وديمقراطيّة مساء الإثنين 13-10-2014 لقاء حواريا جمع بين مجموعة من الفنّانين و قيادي حركة النهضة لبحث الإشكاليات التي تخص الجانب الثقافي في تونس و أهميّة التعاون بين السياسي و الفنّان لإيجاد حلول مستقبليّة للنهوض بالقطاع، كما تمّ التطرق لرؤية حركة النهضة للمشروع الفنّي و كيفية تعاملها مع مسألة الحريات و ارتباطها بخلفيتها الإسلاميّة. و قد بيّن مجموعة من الفنانين عبر مداخلاتهم، أهميّة إحترام حريّة الفنّان حتى لا يتمّ استغلاله كأداة لتبييض الديكتاتورية السياسيّة و لا يكون ذلك إلاّ بتوفير الآليات الماديّة و المعنويّة للوصول إلى فنّ هادف، كما طرحت عديد الإشكاليات التي يتعرض لها الفنان التونسي و التي تسبب عائقا في تطور الجانب الفنيّ في تونس. و من خلال مداخلة كلّ من الأستاذ راشد الغنوشي و الاستاذ عبد الفتاح مورو و السيدة محرزية العبيدي، تأكد حركة النهضة على تطوير هذه اللقاءات و توسيعها مع جميع الفنّانين و المبدعين و المثقفين في كلّ المجالات و مواصلتها بصفة دوريّة حتّى يتمّ هدم القطيعة بين السياسي و الفنان و حتى يكون الفنان مرشدا و موجها للنخبة السياسيّة لما يقوم به من دور هام في إيصال الصورة الحقيقية للمجتمع عبر بحثه و نقده.