التّقرير الصّحفي على القناة الفرنسية.. فساد و إفساد بمشاركة بعض مرشّحي رئاسية2014

المحرر – عزيز كدّاشي – بدأ التقرير الفرنسي بمغارة المخلوع و ثرواته و ثروات زوجته الحجامة التي تجاوزت قصص الخيال و ما نهبوه مع عصابة الطرابلسية و الدائرة الاولى لعائلة المخلوع من اموال هذا الشعب المفقر و مما ظهر و ما خفي كان اعظم و الحقيقة ان ما اظهره التقرير من مال منهوب ليس سوى قطرة من نهر و معلومات يعرفها التونسي جيدا ربما رأى انه يجب تذكير شريحة معينة كانت قد نست او تناست ذلك فذكرهم ان بلحسن الطرابلسي و اشباهه مازالوا يعيشون حياة الترف في الخارج باموال التونسيين.

ما اراد معد البرنامج ايصاله هو تخاذل القضاء و مماطلته و عدم حرصه على استرجاع هذه الاموال و تفكيك هذا الملف الذي يحمل في طياته فضيحة مالية لم تكن عائلة المخلوع وحدها المتورطة فيه بل الادارة التونسية و زبانيتهم الذين سهلوا لهم كثيرا عملية النهب سابقا و يحصنونهم اليوم من كل ملاحقة لمعرفتهم ان تونس لا تملك وسائل الضغط السياسية تجاه الدول الاجنبية مكان السارقين و مكان وجود اموالنا لتتبعهم و استرداد ها باستثناء لبنان…فتعرف معد البرنامج و عرف ان كل الخور في الادارة التي لم تتعافى بعد و ان المعضلة الكبرى في القضاء.

وصل البرنامج في النهاية الى قصر قرطاج اين يوجد “الرجل الشريف النظيف الذي لا يعرف اللغة الخشبية الطبيب البسيط الحقوقي و المعارض التاريخي للمخلوع الرجل الفريد من نوعه الذي لا يمكن تصنيفه مع اي كان ” (حسب تعبير الصحفي) حيث اشار المرزوقي لعدم تعاون الدول الاخرى لتمكين تونس من استرجاع اموالها باغراقهم في كم هائل من الاجراءات كما اشار الى قوى خارجية لا تريد لتونس الخروج من النفق و عدم قبول فرنسا الا بتونس لائكية .
ثم عرّج على محرزية العبيدي نائبة رئيس المجلس التأسيسي “التي تلبس الحجاب و التابعة للحزب الاسلامي النهضة اكبر حزب في تونس” (حسب تعبير الصحفي الفرنسي) و التي ساهمت بشكل كبير في كتابة الدستور الجديد.

هذا البرنامج دعائي و في وقت دعاية انتخابية لا شك في ذلك…ربما اراد الصحفي الفرنسي الذي ورد اسمه في الكتاب الاسود الاعتذار من الشعب التونسي على طريقته فلم يجد الطريقة المثلى للاعتذار الا بالدعاية للمنصف المرزوقي ربما رأى انه الوحيد الذي يستحق دعايته خاصة و ان اغلبية المترشحين هم من رموز المنظومة القديمة و كانوا حراس مغارة المخلوع…رغم اني لا اثق في فرنسا التي فعلت المستحيل لانقاذ المخلوع.

شاهد حجم الفساد الذي شهد عليه زورا و بهتانا بعض مرشحي الرئاسة اليوم:

10426689_448028868702483_3025745654799302017_n