هل سمعتم في عهد بن علي بوجود وزير قدّم استقالته؟ وهل يجرؤون؟

سي مصطفى قال أنه استقال من وزارة التخطيط بعد خمس سنوات فقط !!! لأنه اكتشف الفساد في مؤسّسات الدولة… والغريب أنّه وزير مستقيل بسبب الفساد وعيّنوه خبير في البنك الدّولي… وبقي خارج تونس 15 سنة… مسكين لاجئ سياسي !!! يستاهل يُصبح رئيس تونس…
الصورة التي أراد تسويقها: دكتور وجامعي وأكاديمي وخبير دُولي… ووزير سابق مستقيل نظيف اليد (كرّرها 3 مرّات) ويصنّف نفسه تكنوقراط (سلعة سهلة التسويق)…
وفي المقابل هو يتوهّم أو يحاول إيهامنا بأنّ المخطّط الثامن الذي أشرف هو على تنفيذه حقّق التنمية (التنمية الريفية) والعدالة بين الجهات وقدّم مشاريع كبرى في قفصة وماطر والقصرين…
ضعيف جدّااااااا يا سي مصطفى…
في عهد بن علي مستحيل يجرؤ وزير على تقديم استقالته.
وانت خرجت من الحكومة على إثر الخلاف بين كمال لطيف وبن علي
والمخطّط الثامن لم يحقّق غير البؤس (تنمية ريفية دجاجات وشوية نعاج) وآبار في سيدي بوزيد دمّرت المائدة المائية … تنمية عمّقت الهوّة وساهمت في انشطار الوعي ونمط العيش…
كم أنتم بدون ضمير تكذبون وتزوّرون ولا تستحون حتى من أنفسكم… وفوق هذا تترشّحون للرئاسة وتقولون الشعب زكّاكم وأعطاكم 40 ألف تزكية…
والله تونس تستاهل ما خير…

عايدة كريّم