أحزاب جاهزة للإنتخابات و أحزاب أخرى في مهب الريح

المحرر – بقلم أحمد سقة:أظن أن نسبة جاهزية أغلب الأحزاب والقوائم المترشحة للانتخابات القادمة ضعيفة جدا إن لم نقل أن بعضهم غير جدّي في تقديم ترشحّه لمهمّة نيابة الشعب التونسي والأدلّة على ذلك كثيرة:
– أغلب القوائم المترشحة لم تقدّم إلى الآن برامجها الإنتخابية والبعض الآخر قدّم برامج غير جديّة على مستوى إمكانيّة الإنجاز في الخمس سنوات القادمة.
– بعض القوائم لم ترسل حتى من يمثلها ليسجّل مداخلة على القناة الوطنية لتقديم برنامجه الانتخابي ومن غرائب هذه الانتخابات مثلا أن إذاعة صفاقس نظمت برنامج مناظرات لكل القوائم لتقديم برامجهم وفي كل حلقة يشارك أربعة ممثلين للقوائم ففوجئت الإذاعة بنسبة التغيبات حتى أنّه في أحد الحلقات حضر ممثل حركة النهضة لوحده.
– بعد أكثر من 16 الساعة من إنطلاق الحملة الانتخابية لم تعلّق أغلب الأحزاب قوائمها على الجدران المخصصة لذلك والبعض الآخر علّق صورا مختصرة كمثل الصورة المصاحبة دون حتى بيان انتخابي في حين تم تعليق أغلب قوائم حركة النهضة في مراكز الاقتراع وكأحد المساهمين في صياغة البيانين الانتخابيين لقائمتي حركة النهضة بصفاقس فقد كانا ثمرة جهود العديد من إطارات حركة بالجهة طيلة شهر كامل من الاجتماعات المتتالية.
– بعض الأحزاب الكبرى إلتجأت إلى إستئجار من يشرف على حملتها الانتخابية وليس لها مناضلون قادرون على القيام بهذه المهمّة في حين كل المشرفين على الحملة الانتخابية لحركة النهضة في كل نقاط الجمهورية هم من أبنائها المتطوعين.