حركة رفض: نرفض التطبيع مع أركان النظام السابق عبر نافذة الحوار الوطني

دعى بعض النشطاء و الحقوقيين و شباب الثورة الى رفض الحوار الوطني الذي اعتبروه تطبيعا مع النظام السابق كما دعت الى النزول الى الشارع للتصدي للمعارضة التي تتلقى أموالا مشبوهة و دعت الى التصدي لتدخل سفارات قوى الاستكبار في الشان التونسي و نص البيان كما يلي :

على اثر تجاسر قوى الردة و الانقلاب على مطالب 17 ديسمبر -14 جانفي من قبل النخب المتعفنة و بروز خطاب استئصالي جديد لابناء الثورة تجسد على أرض الواقع
بالقاء القبض على العديد من ابناء القصبة و الحراك الاجتماعي و دخول من استأمنهم الشعب في دوامة من الحيرة و الضعف و الهوان و ارتباط أطراف سياسية مناوئة بأجندات أجنبية و طغيان المال المنهمر على أدعياء المدنية و الاستقلالية
و منظمات المجتمع المدني التي تخرب في الساحة الاعلامية و السياسية و تحطم
في كل النواميس و الأعراف الاجتماعية
و تنصيب ولاة من التجمع الفاسد بضغط و ايعاز من حزب فرنسا “التكتل” و اعتماد هذا الحزب للي الذراع لأكثر من مرة
و اصطفاف الجبهة الشعبية و ما تمثله من تيارات قومية مريضة و يسارية موبوءة و بعثية دموية مع نداء تونس نافذة العودة للتجمع الفاسد

و دخول حركة النهضة في عملية تسوية مشبوهة مع أركان النظام السابق
عبر قبولها بالتحاور و التطبيع مع المنظمات الموالية لبن علي و أحزاب فرنسا و القوى المرتدة على الثورة
باعت من خلالها كل سنين الدم و السجون و العذاب و شرف العفيفات اللاتي ضحين بكل ما يملكن لنصرة المشروع

نرفض نحن كشباب ثورة :

– أي تعدي على شرعية الثورة و الشارع
– أي تدليس للتاريخ
-أي تحريف لمطالب القصبة 1 و 2
-أي مماطلة في المحاسبة
-أي تهاون في اطلاق سراح قيادات التجمع و رجال الاعمال الفاسدين
-أي تدخل لسفارة أمريكا و فرنسا في الشأن الداخلي بالطريقة الفجة التي نشاهدها
-غض النظر عن المال المخابراتي التي تتلقاه الاحزاب المعارضة من طرف الامارات و ايارن و السعودية رأسا
-نرفض أي اعتقالات سياسية لأبناء الثورة
-مواصلة منظمات بن علي كاتحاد الشغل و اتحاد الاعراف في وصايتها على الحياة الاقتصادية و الاجتماعية و مواصلة تمويل الدولة لهذه المنظمات المشبوهة التي لم يصلها التطهير

كما ندعوا كل شباب الثورة الى العودة الى الشارع و التصدي لكل أشكال الردة بالقوة و كل الوسائل المادية و المعنوية السلمية

كما نهيب بشباب الثورة الى عدم الاستكانة و نطالبه بالنزول لرفض الحوار الوطني مع أركان التجمع الفاسد و الى الوقوف صفا واحدا في كل الجهات ضد قوى الردة و طردها

شباب حركة رفض …images