كندا: الأطباء يحتجّون ضدّ الزيادة في أجورهم!

احتج مئات الأطباء في كندا رفضا للزيادة في أجورهم، قائلين إن رواتبهم عالية جدا ولا تحتاج إلى زيادة، وذلك في خطوة قد تكون غريبة من نوعها.

وبحسب ما نقلته صحيفة ”واشنطن بوست” الأميركية، فقد قام أكثر من 700 طبيب بمقاطعة كيبيك الكندية بالتوقيع على عريضة احتجاج على الإنترنت يطالبون فيها الحكومة بإلغاء قرار الترفيع في رواتبهم.

وكتب الأطباء في العريضة: ”نحن، أطباء كيبيك، نعارض الزيادات الأخيرة في الرواتب التي تتفاوض عليها الاتحادات الطبية لدينا، ضميرنا لا يقبل أن تزيد أجورنا في حين أن رواتب طاقم التمريض لا يوجد زيادة بها، وفي حين أن المرضى يعانون من ضعف الخدمات المقدمة لهم”.

وأضاف الأطباء ”الشيء الوحيد الذي يبدو محصناً من الخصومات في نظام الرعاية الصحية هو رواتبنا، لذلك فنحن نطالب بإلغاء الزيادات في الأجور الخاصة بنا”.

وللاشارة فإن الممرضين في كيبيك نفذوا اعتصامات كبيرة خلال الأشهر الأخيرة مطالبة بتحسين ظروف عملهم، وقد دفع اتحاد الممرضين في المقاطعة الحكومة إلى البحث عن طرق لمعالجة نقص التمريض، والسعي إلى قانون من شأنه أن يحد من عدد المرضى الذين يمكن للممرضة الواحدة الاعتناء بهم.

وفي شهر فيفري الماضي، توصل اتحاد كيبيك للأخصائيين الطبيين إلى اتفاق مع الحكومة لزيادة الرواتب السنوية لنحو 10 آلاف طبيب في المقاطعة بنسبة 1.4 في المائة.

ويذكر أن رواتب الأطباء في كيبيك مرتفعة بالفعل، حيث يقدر متوسط راتب الطبيب سنويا بنحو 403 آلاف دولار.