رسالة إلى وزير الشؤون الدينية بخصوص الأغاني الصاخبة المنبعثة من المقاهي المحاذية لجامع الزيتونة

وجهت النقابة الوطنية للإطارات الدينية رسالة إلى وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم بخصوص الأغاني الصاخبة التي تنبعث من المقاهي المحاذية لجامع الزيتونة المعمور هذا نصها:

إلى السيد وزير الشؤون الدينية
الإيذاء السمعي للجامع الأعظم جامع الزيتونة المعمور اعتداء صارخ على حرية الضمير والمعتقد وعلى حرية ممارسة الشعائر الدينية وعلى الفصل الأول من الدستور في شهر رمضان المعظم.. الذين تدافعوا لخفض اصوات الآذان ومنع نقل صلوات الجمعة والتراويح بمكبرات الصوت بتعلة عدم ازعاج الجوار ينبغي أن يدافعوا اليوم عن خفض أصوات مكبرات أغاني وقهقهات المقاهي المحيطة بجوار الجامع الأعظم اثناء الصلوات الجاعة وصلاة الجمعة وصلاة التراويح على الاقل، ليعمره المصلون من كل حدب وصوب من مشارق المدينة والبلاد والارض ومغاربها.. على الجميع من رواد المساجد ومن رواد المقاهي المجاورة لها ومن بلديات ومن سلطات الحفاظ على السكينة والخشوع التي ينبغي أن ترافق الصلاة في المساجد ليذكر فيها اسم الله وحده لا شريك له.
اللهم احفظ جامعنا الأعظم جامع الزيتونة المعمور، واحفظنا واحفظ بلادنا ببركاته وبركات الايمان والعلم الذي نشره فى ربوع الارض ينير به المشارق والمغارب الى ان يرث الله الارض ومن عليها وهو خير الوارثين..