خطير: زعيم تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي وصل الى الشعانبي !

أفادت جريدة الشروق الصادرة اليوم ،الجمعة 17 مارس 2017، نقلا عن مراسلها بالجزائر ان إعترافات العناصر الإرهابية الجزائرية المقبوض عليها مؤخراً أكدت تنقل الإرهابي الجزائري عبد المالك دروكال إلى جبال الشعانبي و ما جاورها .

وأضاف أن أحد الإرهابيّين الجزائريّين المقبوض عليهم أكد أن الإعتداء الإرهابي الذي تم تنفيذه قبل مدة بمنطقة جبل بوراس الجزائرية تقف وراءه مجموعة إرهابية كانت تحمي زعيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي الذي كان متواجدا معها .

وأوضح أن الإرهابي دروكال كان في طريقه إلى تونس للإجتماع بعدد من القيادات الإرهابية التونسية في محاولة لإعادة بعث نشاط خلايا تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي ، مبرزا أن دروكال دأب على التنقل إلى الحدود التونسية في عديد المرات.