إلى فخامة مبعوث العناية الالهية / بقلم عبد الستار عياري

سيدى، فقط أردت اعلامك بما لا تريد سماعه وصام عنه إعلامنا الغير موقر كى لا يزعجنا ويعكر مزاجك لأنك مشغول بالانحياز العظيم الذى أعدته لفخامتك لجنة أبا لهب للخروج بالبلاد إلى قوم عاد وثمود حتى يصب علينا صوت عذاب لأن ربك بالمرصاد.
سيدى، اليوم أردوغان ينزل بطائرته ويتولى تدشين أحدث مطار فى العالم باسطمبول وهو الثالث فى الولاية التى كان رئيسا لبلديتها طاقة استيعابه فى مرحلة اولى 150 مليون مسافر فى السنة…

سيدى، فى نفس اليوم وصلت الى تركيا من الولايات المتحدة الامريكية اول دفعة من الطائرات المقاتلة الاعلى سعرا فى العالم واخر ما جادت به قريحة علماء التطور التكنولوجى العسكرى فى بلاد العم سام وفى العالم وعددها 100 طائرة من نوع اف 35 حديثة الصنع.

سيدى مبعوث العناية الإلهية نرجو منك إبلاغ من لا يريدون منا أن نصبح مثل تركيا بأن لجنة الشرفى وبشرى ستخرجنا من الملة وهذا إنجاز لا يستهان به ولم يقدر أردوغان على تقديمه للشعب التركى واكتفى بالمطارات وقطارات الإنفاق السريعة والانجازات الاقتصادية والاجتماعية الرهيبة…

سيدى المنقذ قل لهم #طز فى تركيا هم عندهم أردوغان ونحن عندنا حافظ،تركيا عندها يلدريم ونحن عندنا بن تيشة…
سيدى، ملاحظة بسيطة راهى تركيا كانت نسيا متسيا قبل بضعة سنوات قبل قدوم رجال آمنوا بربهم وعليه توكلوا لخدمة وطنهم فوفقهم وايدهم وشد ازرهم شعب ليس بينهم لطفى إنفاق وبو غلاب واتحاد شغل وطدى وحافظ وكمال لطيف ومرزوق والرحوى وحمة…و…و..صحيح تركيا فسيفساء من الاختلافات الأيديولوجية لكنهم ليسوا من مشتقات السلاحف والزواحف ومن مكانهم أما فى السجون أو فى المتاحف… #واكتفى_ولم_ينته